أخر الاخبار
...
...

تمازيغت

أخبار جهوية

أخبار وطنية

أخبار محلية

أخبار العالم

MELILLA

الفن والذاكرة

البيئة

الخميس، 27 مارس 2014

إستياء عارم لدى حراس بالمؤسسات التعليمية بإقليم الدريوش


حراس بالمؤسسات التعليمية بإقليم الدريوش التابعين لشركة 

يستنكرون ما ألت إليه وضعيتهم المهنية، ويطالبون Darhou Charbo  بالتسوية.

متابعة.
يشتكي العشرات من الحراس الذين يشتغلون في المؤسسات التعليمية بإقليم الدريوش للنظافة والحراسة الكائن مقرها بجرادة ، من ما STE DARHOU CHARBOالتابعين لشركة 

وصلت إليه وضعيتهم المهنية المتأزمة من انتهاك لحقوقهم الكونية واستغلالهم في نفس الوقت. يعانون من عدة مشاكل كالإشتغال سنة كاملة دون عطل، وغياب هذه الأخيرة بشكل نهائي، بالإضافة إلى غياب التعويضات عن ساعات العمل، علما أنهم يشتغلون 12 ساعة في اليوم، وفي غياب التعويضات عن الساعات الإضافية، وهذا يتناقض مع كل التوصيات والمواثق الدولية والوطنية بشأن حق العمل، وهناك إنتهاك وإستغلال لحقوق الحراس.
هذا إلى جانب عدم توصلهم بالأجرة في التاريخ المناسب أي في بداية كل شهر، بل يتم تأخير الأجرة، ويتم حرمانهم منها في بعض الأحيان. أما فيما يخص التامين الصحي، فحسب تعبير أحد الأعوان الذي فضل عدم ذكر اسمه نظرا لأسباب تتعلق بالعمل، قال: أن شركة (Darhou charbo ) تمارس على مأجورها نوع من الإستبداد وتحرمهم من حقوقهم، وعدم  تعويضهم عن الحوادث في العمل.
بالإضافة إلى أن الحراس يتحملون كامل المسؤولية أمام الشركة التابعين لها في ما يخص الحراسة في الليل والنهار...
والجدير بالذكر أن الأجرة التي يقتضيها الحراس لا تتجاوز 2200 درهم للشهر والبعض يقتضون 1000 درهم فقط، علما أن مدة اشتغالهم مع هذه الشركة تتجاوز 6 سنوات.
أما فرع النقابة الوطنية "الإتحاد الوطني للشغل" بالدريوش فدوره الوحيد هو جمع الانخراط حسب تعبير المتضررين.
ونظرا لوضعيتهم المزرية يطالب المشتكون التابعين للشركة السالفة الذكر، بتحسين وضعيتهم المهنية ويطالبون بالتسوية والتعويضات عن ساعات العمل، وحقهم في العطل والتامين الصحي.









مواضيع مشابهة :

ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة ©2013