أخر الاخبار
...
...

تمازيغت

أخبار جهوية

أخبار وطنية

أخبار محلية

أخبار العالم

MELILLA

الفن والذاكرة

البيئة

الخميس، 20 مارس، 2014

المجلس الجماعي لآيث شيشار يشرع العنصرية رسميا

Erspress.com
بعد مجموعة من الطلبات تقدمت بها جمعية إغسّاسن بخصوص كتابة لوحات المؤسسات الإدارية بالجماعة بكلا اللغتين الرسميتين "الأمازيغية والعربية"، واضعة مقدراتها المعرفية المرتبطة باللغة الأمازيغية رهن الإشارة، كشف المجلس الجماعي للجماعة القروية آيث شيشار عن النهج العنصري النازي، متخليا عن الإتفاق الأخلاقي مع الجمعية بخصوص ذات اللوحات، حيث لجأ إلى إنجاز أول لوحة بعد ذلك، معتمدا على اللغة العربية الرسمية منذ الإستقلال الأعرج، مع إقحام اللغة الفرنسية التي تجسد الإستعمار الفرنسي في جانبه الثقافي، ممجدين بذلك الحقبة الإستعمارية الفرنسية التي راح ضحيتها ملايين المغاربة (موتى وجرحى ومعدمين ومفقودين).
المجلس الجماعي أهمل اللغة الأمازيغية الرسمية في دستور المملكة بشكل متعمد، وأعطى تعليماته بتركيب اللوحة ضدا على كل الأصوات التي تنادي بإنصاف الأمازيغية إنطلاقا من النص الدستوري الذي صدر عن الملك نفسه، ويكون المجلس بالتالي قد عمد إلى خرق مضامين الدستور 2011 الذي إستفتي فيه الشعب وصوت لصالحه، كما أنه قام بعصيان أوامر الملك في خطاب فاتح يوليوز رغم كل الشعارات التي تتردد على لسان رئيسه عند ختام كل دورة للمجلس الجماعي.
وردا على سؤال لموقعنا (إرسبرس) مستفسرا عن الأمر، قال الموظف المكلف بذات العملية، إن خوف صاحب المقاولة من إرتكاب أخطاء في ذات اللوحة كما حدث مع أخرى بحامعة سلوان كلفته 6000 درهم بعد رفض إدارة الجامعة الخطأ اللغوي فيها، كان السبب الرئيس الذي جعل المقاول يتخلى عن ورود اللغة الأمازيغية في اللوحة، مضيفا أن المسؤولية وراء ما حصل يتحملها المجلس الذي إنصاع للمقاول الذي فرض رغبته ضدا على الشعب والدستور وخطاب الملك .











مواضيع مشابهة :

ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة ©2013