أخر الاخبار
...
...

تمازيغت

أخبار جهوية

أخبار وطنية

أخبار محلية

أخبار العالم

MELILLA

الفن والذاكرة

البيئة

الأحد، 20 أبريل، 2014

إنطلاق أشغال المناظرة الوطنية لمجالس القيادات الشابة


Erspress.com
عرفت إنطلاقت أشغال المناظرة الوطنية لمجالس القيادات الشابة بالمغرب بمجمع مولاي رشيد الدولي ببوزنيقة أمس الجمعة 18 أبريل حضوراً لافتاً من شخصيات وطنية ودولية وازنة ، وابتدأت الأشغالبندوة حول المشاركة المواطنة للشباب بكلمة إفتتاحية من الأستاذ أحمد الجازولي رحب فيها بالمشاركين من هيئات وطنية ودوليةكذلك ممثلي الوزارات وأعضاء مجالس القيادات الشابة الذين حجوا إلى عين المكان من مدن أكادير ، الحسيمة ، الدار البيضاء ، سلا ، مكناس ومراكش ، لأجل العمل على إعداد ميثاق للشباب ودليل الحكامة المحلية ، ومشاريع مصغرة إقترحتها المجالس في الملتقى التحضيري أيام 4 و 5 أبريل الماضي .
وتقدمت السيدة دنا المنصوري مديرة الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية بكلمة تركزت حول مهام الوكالة ودورها في دعم المبادرات الشبابية الهادفة إلى إحداث تغيير إيجابي في المجتمع ، وأبانت عن رغبة الوكالة الأكيدة في تعميم تجربة مجالس القيادات الشابة في مدن أخرى على غرار المدن الستة المستهدفة بعد نجاح منظمة البحث عن أرضية مشتركة في عملها خلال سنة على تكوين القيادات الشبابية بالمغرب ، ثم أعطيت الكلمة للسيد مصطفى بورحو مستشار وزير الشباب والرياضة حيث تطرق فيها إلى دور الوزارة في المساهمة الفعلية على تعزيز دور الشباب في المواطنة وتمكينهم من تحرير إرادتهم من أجل الإنخراط الجاد في التغيير الذي تشهده البلاد ، ثم اختتمت بكلمة هامة للسيد نوفل عبود مدير منظمة البحث عن أرضية مشتركة بالمغرب بدأها بشكر الحاضرين و عرض برنامج المناظرة التي ستمتد خلال ثلاثة أيام ثم تقديم تعريف مقتضب حول تاريخ المنظمة الغير حكومية والبلدان التي تشتغل فيها ، ودورهاالريادي في المغرب و منهجية إشتغالها على مجالس القيادات الشابة الهادف إلى تقوية قدراتهم الفعالة في المجتمع و تشجيع ثقافة الحوار والإحترام المتبادل .
وركز السيد نوفل عبود على أن عمل المنظمة وشركاءها في هذا البرنامج يدمج عنصرين هامين وهما العمل التشاركي لخلق التغيير ، وبناء طاقات شابة تتقن فن الحوار وحل النزاعات بطرق سلمية بناءة ، وبيّن على أن روح التعاون البناء هو بالضبط ما ميّز الإصلاحات المؤسساتية والدستورية المحدثة في المغرب وإن الرهان في عبور المرحلة الإنتقالية قائم على هذه الإصلاحات خاصة بعد تأسيس هيئة الإنصاف والمصالحة سنة 2003 ودسترة توصياتها التي قطعت مع المرحلة المتعلقة بإنتهاكات الماضي ، وأشار السيد المدير على أن المغرب من خلال التشريعات والمؤسسات التي أحدثها خاصة المجلس الإستشاريللشباب والعمل الجمعوي سيكون كما كان دائما مثالا لبلدان المنطقة .
عن اللجنة الإعلامية لمجلس القيادات الشابة بالحسيمة .











مواضيع مشابهة :

ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة ©2013