أخر الاخبار
...
...

تمازيغت

أخبار جهوية

أخبار وطنية

أخبار محلية

أخبار العالم

MELILLA

الفن والذاكرة

البيئة

الخميس، 3 أبريل، 2014

فضيحة نيابة الناظور : إنجاز مراحيض دون ماء بمدرسة هيذون


Erspress.com
في الكثير من المناسبات التي جمعت الساكنة بدوار هيذون، على رأسها آباء التلاميذ والتلميذات، تم رفع مطلب إصلاح المراحيض بالمدرسة هيذون التي مازالت تنتظر حصتها من الميزانية لإنجاز السياج، لتكتمل معالم المدرسة بالإضافة إلى بناء أقسام أخرى بالإسمنت في إطار الحملة التي تستهدف القضاء على المفكك المسبب للسرطان حسب بعض المذاهب العلمية .
تحقق مطلب الساكنة من خلال قيام مصالح النيابة ببناء أربعة مراحيض مزينة بمغسل كبير في الواجهة مع وضع أربع صنابير للماء قصد الإغتسال، وهذا في انتظار المزيد من الإصلاحات التي تمس البنية بالنسبة للمدرسة، وسياسة التعليم التي يتم انتهاجها بالمدرسة، وهو أمر لم يعجب الآباء حتى الآن رغم قيام النيابة بتغيير كل الأساتذة الذين كانوا مكلفين بالتدريس في المدرسة، بسبب تلاعباتهم وتماطلهم في آداء الرسالة بمفهوم منعزل عن "موظف ينتظر رأس الشهر" بل بمفهوم صناعة الأجيال المتعلمة وبناء الأمة، وهذا بسبب استمرار التماطل من لدن الأستاذات القائمات على عملية التدريس، وبشكل خاص عندما يتعلق الأمر باستعمال الزمن وفق الأهواء الشخصية التي تؤدي إلى أبواب مغلقة من منتصف الجمعة إلى يوم الإثنين الساعة الثانية زوالا ، هذا الأمر غير مقبول بتاتا وفق تصريحات الآباء والساكنة، كما الفعاليات المدنية بالمنطقة .
الغريب في أمر المراحيض هو أنها غير مرتبطة باي مصدر للماء الذي يشكل العنصر الأساسي لاستعمال المراحيض، رغم أن البئر المجاور وفير المياه، تنقصه فقط عملية الربط ما دامت شبكة شركة المياه تبعد أكثر من مائتي متر عن المدرسة، وقد زادت جمعية الآباء الرازي من هول الكارثة عندما توجهت إلى جيوب الآباء لجمع المال قصد ستر الفضيحة، ومعلوم أن الآباء مجرد فلاحين فقراء منسيين ومهمشين منذ الأزل . 


















مواضيع مشابهة :

ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة ©2013