أخر الاخبار
...
...

تمازيغت

أخبار جهوية

أخبار وطنية

أخبار محلية

أخبار العالم

MELILLA

الفن والذاكرة

البيئة

الثلاثاء، 15 أبريل 2014

القبايل تنتفض ضد الطاغية بوتفليقة عميل فرنسا بالجزائر


Erspress.com
كل يوم وعلى مدار الساعة، تشهد الجزائر وعلى رأسها منطقة القبايل مسيرات حاشدة قدرت المشاركة فيها بالآلاف، للتعبير عن رفض الشعب الجزائري الأمازيغي لتولي دمية بين الحياة والموت، سدة الحكم من جديد ولولاية رابعة بعد فضيحة التعديل الدستوري في 2008 لصالح حكم الرئيس على مدى الحياة، تمهيدا للجمهوملكية الأولى بالجزائر نظرا للخدمة المتفانية لهذا الطاغية والتي يقدمها لفرنسا دولة الإستعمار الذي دام أزيد من 132 عاما ، سفك فيها دماء الجزائريين بالملايين، وهي الداعمة لهذا التعديل.
تيزي وزو عاصمة القبائل، أعلنت رفضها للطاغية بقوة حاسمة، كما هو الأمر بالنسبة للعديد من المدن الجزائرية التي خرجت فيها مظاهرات حاشدة رفضا للعهدة الرابعة، بحيث خرجت ساكنة تيزي وزو عن بكرة ابيها إلى الشارع، لتمزيع صور الطاغية التي يلصقها عبيد الطاغية المستفيدين من النظام الديكتاتوري الفاسد، ورميها لتدوس عليها اقدام الحفاة العراة من شرطة النظام وشبيحته المخابراتية .
الجزائر على عهد بوتفليكاتر أصبحت مرتعا للشركات الفرنسية الإستعمارية التي خربت ثروة واقتصاد الجزائر بسياساتها الإمبريالية، فأدخلت معها الشعب في دوامة الفقر والتهميش والهشاشة القاتلة، وبشكل خاص إنهيار سوق العمل أمام الشباب بسبب المستوى التعليمي الباهت في المنظومة التربوية التي تتحكم فيها فرنسا لمنع الشعب الجزائري من معانقة سماء التطور والصناعة، ودخول عالم الأقوياء، ليبقى سوقا مفتوحا للسلع الفرنسية وشركاتها الناهبة لأموال الشعب والفقراء اساسا .
الأشاوس في القبائل وعاصمتها تيزي وزو، أعلنوها جهرا بمقاطعة مهزلة الإنتخابات، ودعوا إلى الخروج في موعد ثافسوث إمازيغن، ذكرى الربيع الأمازيغي استحضارا لأحداث الخميس الأسود واحتفالا بذكرى أنارت طريق الإنسان الأمازيغي ثقافة ومعرفة للعودة إلى اصوله التي اريد لها الإندثار من قبل الأعداء الأعراب الجهل رعاة البعير .















مواضيع مشابهة :

ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة ©2013