أخر الاخبار
...
...

تمازيغت

أخبار جهوية

أخبار وطنية

أخبار محلية

أخبار العالم

MELILLA

الفن والذاكرة

البيئة

الأحد، 13 يوليو، 2014

رصاص حي،تعذيب وإرهاب رسمي ضد الأمازيغ في تونس


Erspress.com
ان ما يحدث في قلالة جربة اليوم بتاريخ 11.07.2014 و هي المرة الثالثة بعد 01.10.2012 و اليوم المشهود ب 06.10.2012 قد تبين لنا بالكاشف أن الجالية العربية في تونس و على رئسها الحكومة بات واضحا حقدها الكبير على سكان الاصل لتونس الامازيغ ..وضعو لنا المزابل و أصابتنا الامراض و عند تصدينا ضربونا بكل انواع الاسلحة حتى نرضخ لكن ابناء الاصول سلاحهم الحجارة ..اية وقاحة من هاته الجالية العربية و وقاحة الحكومة / النصر للامازيغ النصر لقلالة و لا للقمامة .

 اليكم هاته الاخبار لتكونوا على علم بما يحدث في قلالة الجريحة
 منذ فجر اليوم بتاريخ 11.07.2014 ..داهمنا الامن و نحن نيام يطلق علينا قنابل مسيلة للدموع عشوائيا، انتقلنا الى الكوبري على الساعة الخامسة و النصف و لم نسطتع تصوير الكثير و لكن حدثت ..اتصالات مكثفة حتى حضر الاهالي ..أمطرونا بالغاز المسيل لدموع و الرصاص الحي و المطاط..خلافا على السب و الشتم في عرضنا أمام أبنائنا و أبائنا..تألمنا كثيرا..كل هذا لأن مطلبنا الوحيد هو الحياة في هواء نقي..ااااه و الغريب أن من أصدر هذا القرار هو رئيس الحكومة مهدي جمعة..تألننا لبكاء صغارنا الرضع حين اوقيضو بصوت الرصاص و حين اختناقهم بالغاز المسيل لدموع..اليكم الصور

بـــلاغ
 على إثر تعمد عدد من المواطنين منع مصالح بلدية جربة حومة السوق من تجميع الفضلات المتراكمة منذ أكثر من أسبوع أمام المساكن والمحلات التجارية والوحدات السياحية ونقلها إلى مصب وقتي بالجهة إلى حين فتح المصب المراقب بقلالة وإعتدائهم على أعوان البلدية المذكورة وحجز معداتهم والإضرار بهم. تُعلم وزارة الداخلية عن الإجراءات التالية: - الإذن بالتتبعات القانونية ضد كل من ثبت ضلوعه بأعمال التخريب وتعطيل حرية الشغل والإعتداء على عملة النظافة. - مواصلة التنسيق مع وزارة التجهيز والبيئة لفتح كافة المصبات المراقبة بما في ذلك مصب قلالة مع التعهد بإحكام إستغلالها وفق الشروط الصحية والقانونية والبيئية لضمان سلامة المواطنين والمحيط مع وضع كافة الإمكانيات المالية واللوجيستية لحسن التصرف بالفضلات في الجزيرة. - تكثيف الإتصالات بأهالي قلالة لإطلاعهم على كافة الضمانات والتحسينات الفنية لإستغلال المصب المراقب بالمكان. - مواصلة الإسراع في تنفيذ برنامج خصوصي للتنمية بكل من قلالة وبوحامد. - دعم الدائرة البلدية بقلالة ماليا ولوجستيا قصد الإرتقاء بخدماتها والإذن بالشروع في دراسة إمكانية تحويلها إلى بلدية























مواضيع مشابهة :

ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة ©2013