أخر الاخبار
...
...

تمازيغت

أخبار جهوية

أخبار وطنية

أخبار محلية

أخبار العالم

MELILLA

الفن والذاكرة

البيئة

الأربعاء، 6 أغسطس، 2014

الفلسطينيون مستاؤون حد الموت من صفحة أفيخاي أدرعي


Erspress.com
تحت كل منشور للناطق باسم الجيش الإسرائيلي السيد أفيخاي أدرعي على الفايسبوك، يجد المتتبع للأمر عشرات الآلاف من التعاليق لنشطاء عرب وفلسطينيين، تحمل كلها وليس غالبها الكثير من السب والقذف وكل عبارات الشتيمة والإختقار والعنصرية المقيتة، في حين تبقى منشوراته معززة بالصور وأشرطة فيديو تبين بالصوت والصورة وحتى الترجمة للعربية لكي يفهم البدو الرحل رعاة الإبل، ما يجري من كلام بين الطيارين الإسرائيليين وظباطهم في القواعد الجوية.
حقائق أفيخاي أدرعي التي تكشف الغطاء عن الإرهاب الفلسطيني الحمساوي بالتحديد بعد الإنقلاب على السلطة الفلسطينية، وتمنع العرب والفلسطينيين من التفوه بخرافات الإنتصارات الوهمية، أمام هول الحقائق التي تؤرخ لقيام حماس بنصب منصات إطلاق الصواريخ داخل المدارس والمجمعات السكنية والمساجد بل وحتى المقابر لم تسلم من منصات إطلاق صواريخ سلاح الجو الإيراني المحلي الصنع والقادم من سوريا عبر حزب الله الشيعي الذي يعاديه كل العرب السنة عندما لا تكون الحرب مع إسرائيل، بينما هؤلاء انفسهم يصمتون أمام إمداداته للسلاح التي لا تتوقف باتجاه غزة عبر الأنفاق .
ومن المنشورات نجد : ( لماذا تحاول حماس اخفاء خسائرها في حين تزعم انها منتصرة؟ ٩٠٠ مخرب قتل على الأقل في المعارك وكل ما نسمعه من حماس ان القتلى هم من الأطفال.)
هذه الصفحة عرفت في الآونة الأخيرة وبسبب حقيقة الدلائل والحجج، نداءات متكررة تعبر عن إستياء عارم وحس بالإنهزام الذريع لحث النشطاء على مغادرة الصفحة، لكن هيهات من مغادرتها لكونها تتمتع بجمهور عريظ جدا .
افيخاي أدرعي- Avichay Adraee












مواضيع مشابهة :

ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة ©2013