أخر الاخبار
...
...

تمازيغت

أخبار جهوية

أخبار وطنية

أخبار محلية

أخبار العالم

MELILLA

الفن والذاكرة

البيئة

الاثنين، 4 أغسطس، 2014

إعتقال مسؤولين كبار بتهمة سرقة الأراضي وتزوير الوثائق


تفكيك شبكة متهمة بالسطو على مئات الهكتارات بجماعات قروية تابعة لأقاليم بولمان وفكيك وكرسيف، باستعمال وثائق مزورة، من بينهم
 موظف بمحكمة وعدلان بصفرو وتقني طبوغرافي‏
من المنتظر أن تمثل شبكة إجرامية متهمة بالسطو على مئات الهكتارات بجماعات قروية تابعة لأقاليم بولمان وفكيك وكرسيف، صباح يومه الثلاثاء المقبل، أمام قاضي التحقيق بالغرفة الأولى بالمحكمة الاستئناف بفاس، لاستكمال التحقيق التفصيلي معهم، على خلفية تورطهم في عمليات سطو واسعة على أراضي عرشية في ظروف غامضة.
وحسب المعلومات التي حصلت عليها "گـود"، فيوجد من بين المتهمين موظف بمحكمة الاستئناف بوجدة وعدلان بصفرو وتقني طبوغرافي، بينهما شخصان يوجدان رهن الاعتقال الاحتياطي بالسجن المحلي عين قادوس، في حين يتمتع باقي المتهمين بالسراح المؤقت مقابل كفالات مالية.
وعلمت "گـود" أن النيابة العامة قد استدعت مجموعة من الأسماء للاستماع إلى شهادتهم في القضية. ومن النتظر أن يكشف التحقيق تطورات مثيرة من شأنها أن تطيح بأسماء أخرى.
وكان السكان المتضررون قد راسوا وزير الداخلية والعدل ووالي جهة فاس والوكيل العام لاستئنافية فاس وعامل إقليم بولمان على خلفية السطور على أراضيهم العرشية. وكشفوا أنه أفراد الشبكة قاموا بعدة عمليات بيع بطرق غير قانونية في أملاكهم والتي قالوا إنها نهبت من أمام أعينهم، دون أن تكون لهم القدرة على صد ناهبيها.
وبناءا على ذلك دخل الوكيل العام للملك على الخط بفاس وأمر بإجراء تحقيقات واسعة مع المتهمين، مما أسفر عن توقيف أفراد الشبكة وإخضاعهم للتحقيق في انتظار عرضهم على المحكمة لاتخاذ المتعين قانونا.
عن كود









مواضيع مشابهة :

ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة ©2013