أخر الاخبار
...
...

تمازيغت

أخبار جهوية

أخبار وطنية

أخبار محلية

أخبار العالم

MELILLA

الفن والذاكرة

البيئة

الأحد، 31 أغسطس، 2014

إعتداء سافر على الصحافة لممثل حزب الوحدة بماري واري



Erspress.com
في خطوة بئيسة أقدم أحد ممثلي حزب الوحدة والديمقراطية المدعو البشير أغيور كما تسميه الساكنة، على تحريض المحتجين الشباب من الساكنة بمنطقة ماري واري الأحد 31 غشت 2014، من اجل المطالبة بفتح المعبر الحدودي المغلق منذ 11 عاما، ضد الطاقم الصحفي لموقعنا ( ERSPRESS.COM ) من خلال إيهام الشباب بكون الخط التحريري لهيئة التحرير بالموقع يسير في اتجاه اعتبار ابناء المنطقة " مجرد حمير " لا قيمة لهم حسب زعمه ، وهو يرمي من وراء ذلك إلى الإعتداء على طاقم الموقع وعلى راسهم مديره ورئيس النشر السيد عاشور العمراوي، بواسطة أيادي الآخرين الشباب والمراهقين الذين شاركوا في المسيرة الإحتجاجية، معتمدا على وعيهم السياسي الـضعيف كما تصوره هو، إلا أن ذات الشباب كانوا يقظين أمام محاولات استغلالهم في حروب لا علاقة لهم بها، عاملين بذلك على احترام الطاقم الصحفي للموقع، وهنا نحاجج بمقالاتنا التي تناولت ذات الإحتجاجات للإجابة على الإتهامات الباطلة .
المرشح عن حزب الوحدة والديمقراطية بدائرة إنعلا، استعمل وابلا من عبارات السب والقذف والشتم العلني في حق طاقم الجريدة، وكذا عبارات نابية رددها على مسمع الجميع وسجلتها كاميرات الصحفيين بمن فيهم طاقم موقعنا، وقد حاول مرارا وتكرار دفع الشباب إلى ارتكاب حماقات غير محسوبة للإعتداء جسديا على مدير الموقع، الأمر الذي دفع بالأخير رفع دعوى قضائية ضده مرشح حزب الوحدة في شكاية مباشرة موجهة إلى السيد وكيل الملك لفتح تحقيق في النازلة .
موقع إرس برس يعلن تضامنه الكامل مع الساكنة المحتجة، ويساندها في مطالبها التي تراها مشروعة من خلال الإعلام الحر والنزيه للتعريف بقضيتهم العادلة .










مواضيع مشابهة :

ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة ©2013