أخر الاخبار
...
...

تمازيغت

أخبار جهوية

أخبار وطنية

أخبار محلية

أخبار العالم

MELILLA

الفن والذاكرة

البيئة

الاثنين، 15 سبتمبر 2014

الحسيمة : فضيحة فندق الأمير قد تجر رئيس الجهة إلى التحقيق.


إرس برس/فرح الخطابي

في سياق الأحداث المتصارعة التي تعرفها مدينة الحسيمة جراء تحقيقات التي همت العديد من المشاريع التي تعرفها المنطقة وأساسا مشاريع الشركة العامة العقارية CGI بدأت تطفو على السطح العديد من الخروقات التي ضلت مخبأة في الرفوف لكون المتورطين مسؤولين ومنتخبين كبار .
ومن جملة هذه الفضائح الترخيص الذي حصل عليه صاحب فندق الأمير في ظروف أقل ما يمكن أن يقال عنها أنها غامضة والتي تورط فيها بصفة مباشرة رئيس الجهة الحالي السيد محمد بودرة أيام كان رئيسا للمجلس البلدي لمدينة الحسيمة بحث رخص أحاديا لبناء فندق على أمواج شاطئ ماطاديرو .
وقد تحركت يومها وفق ما أكده مصدر مطلع بينها الجمعيات البيئية لاستنكار الترخيص والاحتجاج عليه .
إلا أن السيد محمد بودرا اجتمع حينها برؤساء بعض هذه الجمعيات واعترف لهم بالخطأ الذي وقع فيه أو ما أسماه خطأ. " مستعطفا" إياهم بعدم التصعيد في هذا الملف .
ورغم أن أياما عديدة وكثيرا ما كتبت مقالات في هذا الإطار إلا أن تدخلات ربما قد حالت دون تحريك الملف ليتحول الملك البحري العمومي إلى ملك خاص دون أن تتم متابعة المتورطين في هذا الخرف الذي مس منطقة سياحية حساسة بمدينة الحسيمة .
فهل سيكون لتدخل الملكي الأخير انعكاس في فضح خروقات أفضع بكثير من خروقات CGI !!!؟؟؟؟
أنه سؤال يطرحه عموم المواطنين الحسيميين الذين عرفوا شاطئ ماطادير قبل وبعد بناء فندق الأمير على أمواجه .









مواضيع مشابهة :

ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة ©2013