أخر الاخبار
...
...

تمازيغت

أخبار جهوية

أخبار وطنية

أخبار محلية

أخبار العالم

MELILLA

الفن والذاكرة

البيئة

الثلاثاء، 9 سبتمبر، 2014

شعب القبائل يعتبر الدرك الجزائري كقوة احتلال غاصبة



الشرطة الجزائرية تتصرف دائما كقوة احتلال،
 وتستمر في إذلال المواطنين في القبائل. 
Erspress.com
منطقة القبائل تجتاز خلال الفترة الأكثر أهمية في التاريخ. الدولة الجزائرية من خلال المؤسسات وسياساتها تؤكد بالملموس عملية تدمير وإبادة المنطقة: عمليات الخطف والحرق، والتدهور البيئي، السلفية، التعريب، واستنزاف والإرهاب ... والمشاريع الرئيسية كما أطلقت طائرة "التنمية" في بلد القبائل. 
الشرطة الجزائرية التي قتلت 128من شباب القبائل خلال الأحداث المأساوية في الربيع الأسود، دائما تتصرف باعتبارها قوة إحتلال وتستمر في إذلال المواطنين في القبائل. 
بوليمات، والتي تقع غرب بجاية إجتذبت في الماضي من خلال طبيعتها البرية والشواطئ الجميلة والمياه الواضحة وضوح الشمس العديد من الزوار الباحثين عن الراحة والهدوء. في الآونة الأخيرة، تواطؤت السلطات مع الذين يعملون بجد لتدمير الاقتصاد المحلي، هذه القرية السياحية في منطقة القبائل قد فقدت جاذبيتها قبل أن تصبح المكان الذي يوجد فيه معظم تجار من جميع أنواع في المعرفة الكاملة خدمات "الأمن". 
قبل بضعة أيام، مجموعة من الشباب السياح القبائل، ذهبوا مع الغيتار إلى هذا المكان للاسترخاء وقضاء وقت ممتع، وتعرضوا لاعتداء والإهانة من قبل قوات الدرك بوليمات. بعد إجبار هؤلاء الأطفال للغناء أغانيهم معطوب، ذهبت الشرطة للعنف الرياضة المفضلة لديهم. تعرضوا للضرب لكونهم مذنبون بارتكاب جريمة واحدة: هي كونهم من القبائل. 
التنسيقية MAK Akbou تدين وتستنكر هذا الأخير الشرف خطير جدا من منطقة القبائل مدبرة من قبل مؤسسة الجزائرية لديه أي سبب في الوجود في بلد القبايل بعد أن وصلت المجازر عام 2001. 
التنسيقية MAK Akbou الذي ترحب بعقد مؤتمر وطني في القبائل 31 أغسطس ، تقرع ناقوس الخطر ضد القصور الذاتي للشعب القبائل الموت من قبل بوصة ويسمى شريان الحياة لمنطقة القبائل في الجرس الاتحاد والدعوة لإنقاذ وطنهم من موت محقق. 

Akbou، 6 سبتمبر 2014 
Arezoug الرحيم، رئيس التنسيقية









مواضيع مشابهة :

ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة ©2013