أخر الاخبار
...
...

تمازيغت

أخبار جهوية

أخبار وطنية

أخبار محلية

أخبار العالم

MELILLA

الفن والذاكرة

البيئة

الأربعاء، 8 أكتوبر 2014

أول حزب تونسي يقر بتاريخ تونس العريق وهويتها الأمازيغية ويطالب باللائكية


Erspress.com
تقدم الحزب الليبيرالي التونسي الحديث بالتأسيس، إلى خوض غمار الإنتخابات الرئاسية ل26 أكتوبر 2014، بمشروع برنامج إنتخابي يمكن اعتباره سابقة في تاريخ دول" بل أنظمة" ما يسمى العالم الإسلامي، وذلك من خلال دعوته الصريحة إلى اللائكية كما سماها ( العلمانية الدينية )، وإلى المساواة الكاملة للمرأة والرجل بخصوص الحقوق والإرث كذلك .
الحزب ولأول مرة في تاريخ تونس أقر بتاريخ تونس العريق والممتد لآلاف السنين ( مئات السنين قبل الميلاد )، واضعا حد بذلك لهرطقات القومجيين البعثيين الذين كانوا وما زالوا يحصرون تاريخ شمال أفريقيا إنطلاقا من وصول الدين الإسلامي إليه ( وصول يسميه العديد من المفكرين والمؤرخين ( بالغزو الإسلامي لبلاد العجم ).
وقد سجل الحزب سابقة في تاريخ الأحزاب السياسية بشمال افريقيا من خلال برنامجه الإنتخابي، عندما إعترف بهوية تونس الحقيقية التي عاصرت ذات التاريخ الذي يتحدث عنه الحزب وهي الهوية الأمازيغية، مضيفا إليها من باب الكونية الحقوقية روافد جديدة ذات تاريخ معاصر لا يفوق الألف سنة .
وبهذا يكون الحزب الليبيرالي التونسي قد وضع حدا للأبارتايد الهوياتي الذي يحمله دستور تونس الجديد، وهو يدعو مواطنين للتصويت من أجل ما جاء في البرنامج لحماية عقيدة الوطن التي هي تونس قبل كل شيئ، كما نادى للتصويت على الحزب لحماية الحريات والكرامة والمواطنة . 










مواضيع مشابهة :

ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة ©2013