أخر الاخبار
...
...

تمازيغت

أخبار جهوية

أخبار وطنية

أخبار محلية

أخبار العالم

MELILLA

الفن والذاكرة

البيئة

الأربعاء، 12 نوفمبر، 2014

عودة التلميذ اشرف إلى المؤسسة إعدادية الريحاني بسيدي مومن بحضور فعاليات فنية وجمعوية


جتيم نورالدين
نظمت جمعية أمهات و أباء و أولياء تلاميذ إعدادية الريحاني مساءا يوم الثلاثاء 11 نوفمبر 2014 بسيدي مومن حفل تكريمي على شرف الطفل اشرف بمناسبة عودته إلى مقاعد الدراسة و تقدم بالكلمة الترحيبية الكاتب العام للجمعية السيد حسن نونسي بمشاركة رقية أمزيل نائبة الرئيس و الإستاذ مصطفى أبو زيدان، بتنسيق مع إدارة المؤسسة في شخص مديرها الأستاذ بوجمعة أبو كريم و عدة فاعلين جمعوية و حقوقية بمنطقة سيدي مومن وكما حضر الحفل الفنان حسن فلان و محمد عاطر و صفاء الطواش ملكة جمال المغرب للإنسانية وممثلين عن نيابة التعليم سيدي البرنوصي و خلية الأمن المدرسي التابعة للمنطقة الأمنية سيدي البرنوصي .
وعلى هامش الاعتداء الوحشي الذي تعرض له يوم السبت 09أكتوبر2014 على الساعة الخامسة والنصف مساءا بالدار البيضاء بحي سيدي مومن الطفل أشرف البالغ من العمر 12 سنة،والذي نجى من الموت المحقق ومحاولة الاغتصاب بأعجوبة،حيث تم اختطافه وهو في طريقه إلى الحلاق من طرف رجلين يبلغ أحدهما 60 سنة يعمل حارس بناية مهجورة والآخر26 سنة،وتم تكبيله و حجزه في بناية مهجورة محاطة بسياج قصديري يبلغ طوله 2.50 متر التي تبعد عن منزله بحوالي 30 متر .
وتجدر الإشارة حسب ما صرح به أشرف أنه تم القبض عليه من الخلف من طرف الجانيين وتكميم فمه وجره بالقوة إلى الطابق الثاني من البناية،وقام المعتديان بربط رجليه بحبل متين و ربط يديه "بكولية" بلاستيكية،كما تم وضعا شريط بلاستيكي على فمه،وجرداه من ثيابه و انهالا عليه بالضرب بواسطة مطرقة حديدية كبيرة الحجم(مسيطة)،وساطور"شاقور'' . 














مواضيع مشابهة :

ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة ©2013