أخر الاخبار
...
...

تمازيغت

أخبار جهوية

أخبار وطنية

أخبار محلية

أخبار العالم

MELILLA

الفن والذاكرة

البيئة

الثلاثاء، 25 نوفمبر، 2014

إهانة وتصغير للغة الأمازيغية من قبل مدراء مدارس الناظور



Erspress.com
لم يجد مدراء مدارس الناظور الإبتدائية منها وكذا الإعدادية، الوجه الأنسب لاحتقار اللغة الأمازيغية المجبرين على كتابتها فوق لوحات واجهاتها الأمامية، سوى مبدأ التصغير حسب الإعراب في اللغة العربية ( لغة قريش)، حيث يتفانون في إحتقارها من خلال كتابة احرفها بالصباغة العادية، هذا في المقام الأول، ثم بكتابة أحرفها في حجم أصغر بكثير من حجم الكتابة بالعربية فيما يتعلق بأسماء المدارس على الواجهة.
فرغم المذكرة الوزارة والنيابية التي تنص على كتابة لوحة المؤسسة الأمامية باللغتين الأمازيغية والعربية، إلا ان المدراء العنصريين القومجيين المتشبعين بأيديولوجية القومية العربية، تحايلوا على المذكرة من خلال استعمال الصباغة العادية وتصغير الأحرف الأمازيغية دون اللجوء إلى تغيير اللوحات بشكل كامل وكتابة اللغتين بشكل متقابل وبحجم موحد لا أثار الإختلاف في خطه، وهذا بدعوى فراغ الميزانية هذه الأقصوصة التي يرددها العروبيون عندما يتعلق الأمر بالأمازيغية تماما كما حصل مع الترجمة داخل البرلمان .
الجمعيات الأمازيغية بالناظور تغاظت الطرف عن الأمر، وساهمت بذلك في تشجيع أعداء إيمازيغن والأمازيغية في التماهي بأفعالهم الإجرامية ظد لغة الشعب ولغة الدستور الرسمية، في إهانة غير مسبوقة للغة الأم للشعب المغربي، وإهانة أيظا غير مسبوقة لخطابات الملك التي لا تطبق مظامينها رغم كل التطبيلات الرسمية وغير الرسمية . 










مواضيع مشابهة :

ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة ©2013