أخر الاخبار
...
...

تمازيغت

أخبار جهوية

أخبار وطنية

أخبار محلية

أخبار العالم

MELILLA

الفن والذاكرة

البيئة

الأربعاء، 18 مارس، 2015

موقع إلكتروني جديد للبرلمان المغربي ب 4 لغات غير الأمازيغية!


Erspress.com
 أطلق البرلمان المغربي بغرفتيه مجلس النواب ومجلس المستشارين موقعه الالكتروني الجديد يوم الاثنين 16 مارس 2015 بأربع لغات هي العربية والفرنسية والانجليزية والاسبانية. والمثير في الموقع غياب اللغة الأمازيغية التي نص الدستور على أنها تعد أيضا لغة رسمية للدولة، باعتبارها رصيدا مشتركا لجميع المغاربة، بدون استثناء.
والغريب أن مختلف فضاءات هذه المؤسسة الدستورية تعرف نقاشات ومشادات وملاسنات على مدار السنة، ومنذ التصديق على دستور 2011 بالخصوص، بشأن ترسيم الأمازيغة. بل إن بعض الفرق البرلمانية ذهب أبعد من الرغبة في فرض الأمازيغية، سؤالا وجوابا، في الجلسات العامة للبرلمان إلى مطالبة مؤسسات عمومية باعتماد هذه اللغة في تعاملاتها وتواصلها مع المغاربة، ومن ذلك طلب اعتمادها في التسجيلات الصوتية للمكتب الوطني للسكك الحديدية مثلا، وكذا في اللافتات والجداريات. غير أن هؤلاء المنافحين عن الأمازيغية بحق أو بدون وجه حق لم يستطيعوا فرضها داخل البرلمان، تماما كما لم يستطع المنافحون عن المناصفة والمساواة فرضها داخل البرلمان نفسه.
هذا الوضع يطرح أكثر من سؤال حول جدية دعاة ومناصري ترسيم الأمازيغية داخل البرلمان، مع العلم أن هذا الأخير يعرف منذ تنصيب الحكومة الحالية مزايدات فاقت الموضوعية والعقلانية في المطالبة بترسيم الأمازيغية ومطالب أخرى، نسوية على الخصوص. وهي مطالب لن يجرؤ الصادحون بها اليوم على مجرد الحديث عنها لو تغيرت موازين القوى لصالحهم.
ويبقى السؤال مطروحا، لمن يوجه البرلمان هذه الرسالة؟









مواضيع مشابهة :

ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة ©2013