أخر الاخبار
...
...

تمازيغت

أخبار جهوية

أخبار وطنية

أخبار محلية

أخبار العالم

MELILLA

الفن والذاكرة

البيئة

الاثنين، 9 مارس، 2015

ساكنة آيث شيشار تحتج ضد قرار تحويل أنابيب الواد الحار


Erspress.com
التهيئة التي يعرفها مركز الجماعة كشفت عن العديد من المعيقات البنوية، آخرها التحويل الذي عمد إليه المجلس الجماعي لأنابيب الواد الحار التي انتهى العمل عليها من الناحية التي تصب بأحد الوديان، يؤدي مباشرة إلى نهر رمضوار حيث تقع على ضفافه تجمعات سكنية هائلة، يمارس أفرادها أعمال زراعة وفلاحة على جنبات الوادي ومنذ الأزل.
مشكل التحويل المذكور أجج غضب الساكنة بكل من ماري واري وإنعلا وهيذون وأفرحا بشكل خاص، الأمر الذي جعل مواطنيها يخرجون اليوم في وقفة إحتجاجية أمام مقر الجماعة قبل أن يجتمعوا برئيس المجلس وتقنيين عن الجماعة.
الحوار الذي دار بين الطرفين وكشفت فيه الساكنة عن كون الأمر لا يمكن عده إلا باعتبارة كارثة، سواء على المستوى البيئي والصحي والزراعي، كما هو الأمر للتأثير الذي سيحدثه الماء العادم على المياه الجوفية التي تستخرج حاليا للشرب كما هو الأمر منذ سنين، أجاب في رئيس المجلس موضحا أن حجم الأنابيب تم إعماله خصيصا للبنية التحتية مستقبلا، فيما يبقى عدد مستغليها هو نفسه العدد الذي كان يستغلها سابقا وبنفس الإتجاه، حيث اشار أن الأمر كان على حاله منذ السبعينات دون أن يسجل المجلس أي احتجاج لأي طرف.
الساكنة المحتجة ورغم تطمينات المجلس إلا أنها واصلت التعبير عن تخوفها من استعمال الأنابيب بالشكل الذي قد يؤثر على صحة ومياة وفلاحة الساكنة، مؤكدين على ضرورة التعامل مع الكارثة كما تمت تسميتها من قبلهم، بالمستوى العلمي الخاص بالقطاع تفاديا لأية أضرار على الساكنة .
وقد توعدت الساكنة باستمرارها في متابعة الموضوع في إطار لجنة خاصة لتتبع الملف من خلال فتح حوارات جادة مع الرئيس والتقنيين والمقاول المكلف بالأعمال، كما نددت بغياب الممثلين المنتخبين متهمة إياهم بالتمثيل عليهم بدل تمثيلهم بالمجلس .


















مواضيع مشابهة :

ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة ©2013