أخر الاخبار
...
...

تمازيغت

أخبار جهوية

أخبار وطنية

أخبار محلية

أخبار العالم

MELILLA

الفن والذاكرة

البيئة

السبت، 20 يونيو، 2015

يهم وزير السياحة: داعش تقتحم الشواطئ عبر شباب مشوه فكريا وأخلاقيا


Erspress.com
في غفلة تامة من وزارة السياحة بالمغرب، قام التنظيم الإرهابي "داعش" باقتحام الشواطئ خلال أولى أيام رمضان، وذلك من خلال تسخير مجموعة شباب مشوهين فكريا وأخلاقيا، من أجل رفع لافتات سوداء مكتوب عليها بالأبيض ، تماما كما هو حال اللافتات الداعشية المألوفة، تدعو فيما كتب عليها النساء الأجنبيات إلى عدم ارتداء حمالات الصدر داخل الشاطئ إحتراما لشهر رمضان، ويتبين ذلك من خلال عدم توظيف اللغة العربية، بل تعمد هؤلاء إلى الكتابة باللغة الإنجليزية ، الأمر الذي يحيل بأن الخطاب موجه إلى السياح .
العمل الذي أقدم عليه هؤلاء الشباب أعتبر عملا داعشيا من قبل رواد المواقع الإجتماعية الذي أكدوا على وجود داعش في كل ذات مغربية تربت على التدخل في شؤون الآخر عندما يتعلق الأمر بالأمور الدينية.
رواد المواقع تساءلوا على مغزى وجود هؤلاء الشباب في البحر أيام رمضان، وعن علاقة الشهر بلباس الأجانب بل وحتى مواطنيهم المغاربة المتحررين من عقد التدين المتشدد؟، وذهب ناشطون إلى التساؤل قائلين لمادا لا يفتى هؤلاء في أنفسهم ليغضوا البصر بدل التشويش على السياح وزرع الفتنة والخوف في أوساطهم؟ فيما إختار آخرون التساؤل الواقعي، قائلين بالحرف، اين وزارة الداخلية ؟ أين حذر؟ أين وزارة السياحة ؟ أين القانون المنظم ؟ أين الدولة حين يتدخل مواطنين مشوهين فكريا في قضايا حساسة ؟











مواضيع مشابهة :

ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة ©2013