أخر الاخبار
...
...

تمازيغت

أخبار جهوية

أخبار وطنية

أخبار محلية

أخبار العالم

MELILLA

الفن والذاكرة

البيئة

السبت، 28 نوفمبر، 2015

الدرك يسلك وتيرة متسارعة في اعتقال وتقديم متورطين في سرقات متعددة بالجماعة آيث شيشار


Erspress.com
في ظرف أقل من اسبوعين اتبعت سرية الدرك الملكي العاملة بمركز الجماعة آيث شيشار، وتيرة متسارعة إنتهجتها عناصرها وقيادتها لاعتقال وتقديم متورطين في مجموعة سرقات حصلت بمختلف نواحي الجماعة القروية، شملت منازل آهلة وأخرى غير ذلك، منها منازل تسكنها نساء أبعدتهن الهجرة عن أزواجهن، وأخرى لأثرياء تم اقتحامها من قبل أقارب من خلال تزوير المفاتيح، سعيا منهم للحصول على أموال تمكنهم من ركوب موجة الهجرة المعروفة حاليا بالحراك إلى تركيا ومنها إلى بلاد ناقصة العقل ميركل .
دوار إموحاي البعيد عن المركز بما يزيد عن ثلاث كيلومترات، عرف سطوا غريبا يؤكد إنسياق الشباب وراء الهجرة الجماعية نحو تركيا، تمثل في دخول منزل إمرأة وحيدة الإقامة، وهي التي صرحت لعناصر سرية الدرك الذين إنتقلوا على وجه السرعة إلى المكان لإجراء الخبرة مرفوقين بمقدم المحل، أنها وجدت بيتها مقلوب رأسا على عقب، الأمر الذي يفسر بحث اللصوص على الأغراض ذات قيمة مادية عالية وبدون اثر رجعي حسب لغة العدول.
السطو الأخطر والذي ما يزال أبطاله قيد الحبس الإحتياطي لدى الضابطة القضائية بالمركز إلى حدود الآن مساء السبت 28 نونبر 2015 من أجل التحقيق قبل التقديم، وهم شابين من ذات الدوار لعري معروفين لدى العوام وأحدهم قاصر، هذا السطو تمثل في دخول بيت رجل أعمال معروف بثرائه، تتحدث بعض المصادر غير المؤكدة عن قيمة تناهز 25 مليون سنتيم ، وهي على شكل مجوهرات ذهبية عالية القيمة، تم الوصول إليها من خلال استعمال مفاتيح منسوخة سلفا من قبل أحد أقارب الضحية صاحب المنزل، فيما تنفي مصادر من داخل السرية حجم القيمة، رابطة ذلك بوجود المسروقات قيد البحث لحد الساعة، خاصة أن عملية السطو قد حدثت قبل ثلاثة أيام ماضية.
الأخبار المستقاة من الشارع وردود أفعال الساكنة حيال أحداث السرقة التي تورط فيها ستة أفراد كلهم شباب في مقتبل العمر في الأسبوع الماضي وتم تقديمهم للعدالة لقول كلمتها في حقهم، بالإظافة إلى المعتقلين قيد الإحتياط بالمركز، تلك الأخبار تؤكد سيطرة الفردوس الألماني على أدمغة الشباب منفذي عمليات السطو، خاصة أن المعتقلين الأخيرين وفق إفادات العامة، قد تم إعتقالهم بسبب نفاذ بطاقات السفر لدى شركات الطيران من وإلى تركيا، حيث أضطروا إلى الإنتظار بالجماعة ريثما تتحقق أمنيتهم في الحصول على بطائق سفر من خلال وسطاء هنا بالناظور، يجعلون من ذات بطائق السفر مسعى مستحيلا وذي قيمة خيالية بالنظر إلى أثمنة التنقل عبر العالم، أوصلوا قيمة البطاقة الواحدة نحو تركيا إلى ما يقارب عشرة آلاف درهم .
سرية الدرك التي تم تطعيمها مؤخرا بسيارة جديدة وعناصر إضافية، تفاعلا مع مقالات سابقة حذرنا فيها من غياب اللوجيستيك والعنصر البشري للتصدي لمختلف أنواع الجريمة بالجماعة، كان قائدها قد وضع يده على سيارة مزورة بآيث بويافار من نوع ميرسيديس 250 ، الأمر الذي يعني عمليا أنه وأمنيا يتم العمل على مساحة شاسعة جدا بالنسبة للسرية، وجغرافيا ذات طبيعة ساحلية معروفة بالإتجار بمختلف الممنوعات، على رأسها المخدرات القادمة من كتامة والتي يجول بها أصحابها دواوير الجماعة على ظهور الأحصنة لنقل مادة الكيف إلى الباعة بالتقسيط، يبقى دوار هيذون وخاضب وتاوريرت وماري واري، مراكز مهمة لهذا التنقل الليلي والسري.









مواضيع مشابهة :

ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة ©2013