أخر الاخبار
...
...

تمازيغت

أخبار جهوية

أخبار وطنية

أخبار محلية

أخبار العالم

MELILLA

الفن والذاكرة

البيئة

السبت، 26 ديسمبر، 2015

الهيني يواصل حصد الشواهد العالمية وأخبار عن عزله بمعاش 400 درهم


Erspress.com
لازال نائب وكيل الملك لدى إستئنافية القنيطرة، القاضي محمد الهيني، يحصد الشواهد العالمية والوطنية، فبعد تتويجه من طرف مؤسسات حقوقية دولية، واختياره كخبير دولي من طرف معهد لاهاي الدولي لحقوق الإنسان، تلقى الهيني شهادة استحقاق من طرف "راديو.كوم 24" بالولايات المتحدة الأمريكية.
وحسب ماجاء في الشهادة، فقد منحت له "تقديرا للكفاءة المهنية ونضاله من أجل إصلاح منظومة القضاء ودعمه المتواصل للعمل الجمعوي ومساهمته في تكريس حرية الرأي والتعبير".
وكان الهيني قد أحيل من طرف وزير العدل والحريات، مصطفى الرميد، على المتابعة أمام المجلس الأعلى للقضاء، بعد إبدائه لرأيه بخصوص مشاريع السلطة القضائية المعروضة أمام البرلمان.
وتروج أخبار غير مؤكدة لحد الساعة، تفيد بوجود قرار عزل الهيني وتمتيعه بمعاش يقدر ب 400 درهم .
-----------
القاضي محمد الهيني لوحده استطاع إحراج نظام بأكمله لسبب وحيد و هو ايمانه بنفسه كذات حرة غير قابلة للتطويع أولا و سمو هدفه عن مطبات حب الظهور ثانيا .. 
على الاطباء المتدربين و الاساتذة الذين يخوضون معارك نضالية ان يستفيدوا من تجربة الهيني ، إذ كان بإمكانه ان يحدد مئات المطالب الهامشية التي كان بالامكان ان يحشد عبرها مئات القضاة للانضمام اليه لكنه تَرفّع عن الخبزية و تشبث بالعلة الكبرى التي هي بنيوية الخلل المقرون بالنسق السياسي و يدافع عن دولة القانون من خلال اعادة النظر في علاقة مؤسسة القضاء بالمؤسسة الحاكمة قناعة منه ان عدم فصل السلط لن يكرس الا دونية مقيتة و استمرارية للاستبداد ، الدولة تحبذ لو كان الهيني خبزيا و طالب بتحسين ظروف العمل و معاش و امتيازات رجال القضاء و كانت ستلبي النداء على الفور لأن ثمن التسوية كانت ستكون من جيوب الشعب و لكنها عجزت و خرت قواها امام الظاهرة الهينية لان الاستجابة له يعني تنازل عن احادية السلطة للمخزن و اطلاقيتها و ذلك ما يؤرقه و لن يستجيب له ابدا فذلك يعني تقزيم جبروته و سلطويته بل بداية نهايته..










مواضيع مشابهة :

ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة ©2013