أخر الاخبار
...
...

تمازيغت

أخبار جهوية

أخبار وطنية

أخبار محلية

أخبار العالم

MELILLA

الفن والذاكرة

البيئة

الاثنين، 7 ديسمبر، 2015

فصيل التجديد يتمسك بآخر جيج للقفز على مكاسب الحركة الثقافية الأمازيغية


Erspress.com
رداً على إدعاءات التجديد الإرهابي "سب الرسول من قبل طلاب الحركة الأمازيغية".
 أولا لم يكن أي نشاط في كلية الاداب والعلوم الانسانية يومه الخميس كما ذكر في الخبر وهذا دليل على أن صاحب المنشور لم تصله المعلومات كما يجب، وقد سبق لمجموعة من مناضلي الحركة الثقافية الأمازيغية، الذي هو ليس بفصيل وهذا دليل اخر أن صاحب المنشور هو صحافي لم يكن عين المكان بل وصلته المعلومة عن العنعنة التي عهدها دعاة التكفير ونشر الفتنة وخلاق الخرافة من أجل اتباع أوهامهم وهذا التوضيح كما جاء به أحد عاملي البناء الحاضرين في الشكل الذي نظمته الحركة الثقافية الأمازيغية لكي لا يتم تمرير المغالطات للرأي العام
‏خربشات_عامل_البناء‬ 11
صباح الأمل وقلة الملل...حلقية مركزية من موقع أيت ملال التي تنظمها الحركة الثقافية الأمازيغية تحت عنوان "الدولة الدينية في التصور الإسلامي " ...شكل راقي ومتميز،صاحب النقطة المركزية طالب في الشريعة بأكادير،وهذا الأخير روعة روعة،فقيه بما تحمله الكلمة من معنى، حافض لكتاب الله وسنة رسول الله، مع حفظه لكل المراجع الإسلامية ويدقق في المفاهيم وبمجرد ذكر حديث معين من طرف أي متدخل إلا ويصححه له، مع إعطائه تموقعه من السنة وأراء الفقهاء والأئمة من كذا حديث...
....حلقية متميزة مليئة عن آخرها وأستفاض الكل في النقاش مع حضور كل التيارات الإسلاموية بتلاوينها....كان نقاشا علميا ممتعا تعلمنا فيه الكثير..ووضع صاحب النقطة المركزية تحدي منذ بداية كلامه وقال "أتحدى أي شخص أن يأتي بنص في الإسلام يعالج كيف يكون الحكم في الدولة"؟ دون أن يجيب عليه أحد في كل المداخلات....
إنتهى الشق الأول من الحلقية في منتصف الليل، ليبدء الشق الثاني من الحلقية ليسترسل في الحديث المناضل عبد الرحيم أدوصالح، كان كلامه قويا أيضا يضرب خطاب الإسلامويين في الصفر، بحيث لم يتقبله الإسلامويين، ودخل المتأسلم يتحدى صاحب النقطة المركزية الأول أن يقرأ وسط الجماهير الطلابية سورة النجم قائلا "إنه لا يعرف شيء في الدين بدليل أتحداه أن يقرأ سورة النجم وسط الجموع" ...ليتدخل صاحب النقطة المركزية قائلا "أقبل التحدي وإن أردت أحظر كتاب الله وأمسك به بين يديك وأقرأ لك في أي سورة أو أية شئت أو من إختيارك"...ليتدخل عبد الرحيم أيضا قائلا "نتحدى أي شخص متأسلم أن يدخل للحلقية ونقرأ القرأن أية أية "..لينسحب الطالب قائلا "أريد أن أنام مشا عليا الحال"....كما قلت كان خطاب عبد الرحيم قويا لتبدأ الشوشرة من المتأسلمين والصيحة والحديث الهامشي ليقول طالب بالحرف "سأنسحب من الحلقية، ليجيب أخر لا يجب أن ننسحب بل وجب الضرب "بسباط" وبدأ الصياح والهروب من الطلبة لتعلن المواجهة وقمنا بحصن الحلقية حاملين الشعارات دون نسف الشكل النضالي، والهروب من طرف المتأسلمين، ليتم بعد ذلك الإمساك بمن قال "نضربو بالسباط" لتأكل عظامه ما يبحث عنه، ليرجع الشكل من جديد للنقاش وتتمة الحلقية بعد حمل الشعارات لمدة 30 دقيقة وتحصين الشكل جيدا، ليتبرأ العدل والإحسان من ذلك التصرف رافظين تلك الممارسة، وبعد مدة أيضا أتى فصيل التجديد الطلابي ليتبرأ للمناضلين من ذلك التصرف..وبمجرد رفع الشكل على الساعة الواحدة والنصف ليلا، لنسمع صيحات التكبير في غرف الطالبات كأننا وسط الدواعش.....
....حقا ممارسة تثبت أن فكر المتأسلمين هو العنف والعنف فقط، ولا يؤمنون بالحوار والمقارعة الفكرية....
....قبل أن أختم تحية نظالية عالية لكل مناضلات ومناضلي الحركة الثقافية الأمازيغية بموقع أيت ملال وكل المواقع الجامعية الحاضرة في هذه الأيام التي تستمر لليوم الرابع.....تحية عالية جدا جدا للمناضلات اللواتي ثبتن في مكانهن حاملات للشعارات بقوة، حقا أحييهن لصمودهن....ختاما مدرستنا سلمية لكن بشروط، ولا تتبنا العنف، وإذا مورس العنف على المدرسة الراديكالية يكون الرد قويا كما حدث قبل قليل.....وعاشت الحركة الثقافية الأمازيغية صامدة ومناضلة.
__AfrZiz D-ulili__










مواضيع مشابهة :

ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة ©2013