أخر الاخبار
...
...

تمازيغت

أخبار جهوية

أخبار وطنية

أخبار محلية

أخبار العالم

MELILLA

الفن والذاكرة

البيئة

الأربعاء، 30 مارس، 2016

جمعية طلبة فرخانة تزلزل السلطة المحلية والدرك وتفضح تواطئ قائد بني شيكر ضد مصالحها


Erspress.com
في خطوة غير مسبوقة تقوم بها جمعية الطلبة الجامعيين بفرخانة الإثنين 28 مارس 2016، من أجل إيصال رسالتها بصوت عال إلى الآذان الصماء لمسؤولي البلدية والسلطة المحلية، نظمت الجمعية الوليدة وقفة إحتجاجية شاركت فيها الجماهير الطلابية وغابت عنها الساكنة المحلية والمجتمع المدني "المبيوع"، وذلك أمام مقر القيادة بفرخانة صباح الإثنين للتعبير عن تضحياتها بالمواعيد الدراسية التي يفترض متابعتها بمدرجات الجامعة، وهذا بعد أن سجلت الجمعية سلسلة من عناوين التماطل والتلاعب في مصير مستقبل المنطقة (الطلبة الجامعيين)، والإستهتار الذي لحقهم قبل أيام جراء استقدام المجلس لسيارة نقل مدرسي خاصة في تركيبتها للتلاميذ الأصغر سنا، الأمر الذي اعتبره الطلبة بمثابة استفزاز لمشاعرهم ومشاعر الساكنة التي صوتت على منتخبيها لرفع معنويات المواطنين لا إحباطها بالنظر إلى ميزانية البلدية .
الوقفة الإحتجاجية التي تحولت إلى مسيرة رغم أنف السلطات والدرك الملكي الذي هدد رئيسها بألفاظ رذيلة على لسان قائد السرية بالناظور، جابت الشارع الرابط بين القيادة ومقر الجماعة ، ورفعت فيها شعارات أطلق الطلبة الجامعيين من خلالها النار على المسؤولين لاعتبارهم فاشلين وبعيدين عن تسيير الشأن العام، وهذا قبل أن تقوم الجماهير الطلابية بفتح حلقية نقاش أمام مقر الجماعة حضرها وأطر جزء منها فصيل الطلبة القاعدين الذين ساندوا طلبة فرخانة.
جمعية الطلبة الجامعيين بفرخانة إتهمت قائد قيادة بني شيكر بشكل صريح، من خلال الكشف عن عدد من شواهد السكنى يمنحها لطالبات ينحدرن من فرخانة لاجل استغلال حافلة النقل الجامعي التي تبقى ملكا لمواطني الجماعة آيث شيشار، وكشفت الجمعية بهذا الخصوص كون قائد بني شيكر الذي إرتبك أمام الخبر الذي تؤكده الملفات داخل القيادة والتي تحمل العشرات من شواهد السكنى يوقعها القائد لفائدة الغرباء عن الجماعة بالتواطئ مع المقدمين ووكالات مفتوحة لهذا الغرض أمام القيادة، هذا الخبر الذي تأكد من خلال تصريح عضو بجمعية بني شيكر ويتعلق الأمر بطالبات من فرخانة .
وتفيد الأخبار التي كشف عنها مناضلون بالجمعية فرخانة، أن قائد بني شيكر وبدل الإعتذار من الجمعية بعد إنكشاف الفضيحة التي يتورط فيها أكثر من شخص، راح يصعد من تهديداته لطلبة فرخانة بالحديث عن استقدام خمسة آلاف من قوى القمع لردع اي تحرك قد يقوم به الطلبة الجامعيين بفرخانة بمعية الإتحاد الوطني لطلبة المغرب موقع قاضي قدور، كما إتهمت الجمعية القائد بمحاولاته التحكم في جمعية بني شيكر للطلبة.
ويعتبر هذا الشكل النضالي ببلدة فرخانة بداية لمعركة ضروسة، مفتوحة لكل المستجدات في حال عدم التعجيل في توفير النقل الجامعي إذ ستكون فرخانة مسرحا لأشكال نضالية طلابية وشعبية واعية ومنظمة أكثر تصعيداً، تتحمل السلطات وحدها المسؤلية فيما ستؤول إليها الأمور .

















مواضيع مشابهة :

ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة ©2013